Skip Navigation Links  
قائمة الموقع
رئيس وأعضاء مجلس القضاء
عن مجلس القضاء
رئيس مجلس القضاء
أخبار وفعاليات المجلس
خريطة الموقع
مواقع مرتبطة
السلطة القضائية تنظم فعالية باليوم الوطني للصمود

الثلاثاء: 22/3/2022م


نظمت السلطة القضائية اليوم فعالية خطابية وثقافية باليوم الوطني للصمود.

وفي الفعالية التي حضرها رئيس المحكمة العليا القاضي الدكتور عصام عبدالوهاب السماوي ورئيس هيئة التفتيش القضائي القاضي أحمد على الشهاري ورئيس هيئة رفع المظالم القاضي عبدالملك الأغبري وأمين عام مجلس القضاء القاضي سعد أحمد هادي ونائب رئيس المحكمة العليا القاضي أحمد عقبات والمحامي العام الأول القاضي عباس الجرافي ،أكد وزير العدل القاضي نبيل ناصر العزاني أن إحياء اليوم الوطني للصمود يمثل إحتفاء بصمود وثبات وقوة إرادة الشعب اليمني وأبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان الغاشم الذي شنته دول تحالف العدوان السعودي الأمريكي الإماراتي على بلادنا وتخليدا لتضحيات الشعب اليمني وصبره الأسطوري حتى تحقيق النصر على الغزاة والمحتلين.

ولفت في الفعالية التي حضرها نائب وزير العدل الدكتور إسماعيل إبراهيم الوزير وعميد المعهد العالي للقضاء القاضي الدكتور محمد حسين الشامي ووكيل وزارة العدل للشؤون المالية والإدارية القاضي أحمد الكحلاني ،أن صمود الشعب اليمني أثبت للعدو أنه لا يتأثر بالدعايات وحملات التضليل ولا يرهبه حشود العدو انطلاقا من أيمانه أن الثبات على الحق كفيل بدحر وهزيمة العدو مهما كانت قوته وعتاده.

وقال" أن التقارير التي أعلنتها القوات المسلحة تكشف صلف ووحشية العدوان الذي استهدف المدنيين بـأكثر من 270 ألف غارة تمثل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وفقا للقوانين والاتفاقيات الدولية ولا تسقط بالتقادم".

واستعرض وزير العدل القاضي العزاني خسائر السلطة القضائية جراء استهداف العدوان 49 منشأة قضائية بما تحويه من وثائق قضائية إضافة على الاستهداف المباشر للقضاة والاداريين لبث الرعب والخوف في منتسبي السلطة القضائية أملا في تقاعسهم عن أداء مهامهم وواجبهم المقدس في تحقيق العدالة لطالبيها.

وأضاف القاضي العزاني أن السلطة القضائية صمدت في وجه العدوان وكانت عند مستوى المسؤولية واستمرت في أداء مهامها وواجباتها في المحاكم والنيابات لتحقيق العدالة بين أوساط المجتمع دون تعثر.

واردف قائلا " أن السلطة القضائية تمكنت خلال الفترة الماضية من إنجاز عشرات الآلاف من القضايا الواردة على المحاكم والنيابات رغم شحة الإمكانيات ".

وبين أن السلطة القضائية حققت الكثير من الإنجازات عبر تنفيذ الخطط التشغيلية السنوية في كافة الهيئات القضائية ومواكبة وتنفيذ الأنشطة والاعمال التي تضمنتها الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

وأكد القاضي العزاني أن قيادة السلطة القضائية تعمل جاهدة لتوفير البنية التحتية والتجهيزات اللازمة للنيابات والمحاكم وسد العجز في الموارد البشرية القضائية والإدارية ، اضافة إلى استكمال أتمتة العمل القضائي في جميع المحاكم والنيابات تمهيدا للربط مع الجهات الأمنية والجهات ذات العلاقة.

وتطرق وزير العدل إلى جهود السلطة القضائية في التنسيق والتعاون مع أطراف المنظومة العدلية لكشف الاختلالات المعيقة للعدالة ووضع المعالجات المناسبة والتدابير اللازمة لحماية الأموال العامة وأموال الأوقاف وتحسين مستوى الأداء لتحقيق الأهداف المرجوة.

وأوضح أنه تم إجراء بعض التعديلات القانونية بما يتناسب مع الواقع العملي في الميدان بهدف تقريب العدالة من خلال سرعة النظر والفصل في القضايا لتحقيق العدالة العاجلة والناجزة.

وأفاد وزير العدل أن السلطة القضائية مستمرة في صمودها وعزمها في ممارسة مهامها الدستورية في حفظ الحقوق والحريات والبت في القضايا وإنجازها وتحقيق العدالة وفقا للشرع والقانون.

وذكر بأن السلطة القضائية تسهم بشكل فاعل في الحشد لرفد الجبهات بالمال والرجال وتشارك بجدية في حملة إعصار اليمن وستعلن عن قافلة ودعم مالي تسيرها السلطة القضائية لجبهات العز والكرامة دعما لتحقيق النصر والسيادة لليمن.

وثمن القاضي العزاني البطولات والانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات وما تحققه القوة الصاروخية وسلاح الطيران المسير من تصنيع عسكري يستهدف العمق الاستراتيجي للعدو ويلحق به الخسائر في مختلف عمليات توازن الردع وإعصار اليمن وكسر الحصار.

كما ثمن وزير العدل صمود الشعب اليمني بمختلف أطيافه ومكوناته ، معتبرا المشاركة الشعبية الواسعة في مختلف الساحات لإحياء اليوم الوطني للصمود تمثل رسائل حرب لكل العالم أن الشعب اليمني سيواصل الصمود حتى تحقيق النصر.

وأشاد ، بجهود رجال الأمن الذين أفشلوا مخططات العدو وفضحوا عملاءه من خلال ضبط السيارات المفخخة التي كانت تستهدف الأمن و السكينة العامة في المجتمع.

وأكد مساندة السلطة القضائية ودعمها للقيادة الثورة والمجلس السياسي الأعلى وتمسكها بمواقفها الراسخة تجاه قضايا الامة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية واستنكارها لكافة أوجه العمالة والموالاة للعدو الإسرائيلي تحت مسمى التطبيع.

وجدد التأكيد أن السلطة القضائية ستواصل الصمود إنطلاقا من إلتزامها الإيماني والأخلاقي والإنساني والقيمي حتى تحقيق النصر وفرض السيادة والدفاع عن الأرض والعرض.

تخلل الفعالية التي حضرها أعضاء مجلس القضاء والمحكمة العليا ورؤساء المحاكم والنيابات الإستئنافية والإبتدائية قصيدة شعرية للشاعر معاذ الجنيد معبرة عن الصمود والثبات في وجه العدوان 

رجوع